ما هي الفلسفة؟

الوثيقة 2

كيف ظهرت الفلسفة؟

ينطوي ميلاد الفلسفة في بلاد اليونان ما بين القرنين السابع و الرابع قبل الميلاد على الكثير من الألغاز: لما ظهرت الفلسفة في بلاد اليونان فقط؟ هل هذا الظهور كان بفعل تفوق عرقي لشعب اليونان على باقي الشعوب الأخرى ، بأن وهبهم الله درجة من الذكاء أهلتهم دون غيرهم لإبداع الفلسفة؟ أم أن الفلسفة ظهرت بفعل الصدفة، هكذا حتى وجد اليونانيون أنفسهم يتفلسفون في صباح يوم جميل؟أم أن ميلاد الفلسفة كان نتيجة طبيعية لتضافر حزمة من العوامل التاريخية ذات طبيعية سياسية و اجتماعية و اقتصادية و فكرية تفاعلت فيما بينها لتهيئ التربة الخصبة لظهور الفلسفة؟

إن الباحث في ظهور الفلسفة عليه أن يأخذ بعين الاعتبار الإرث الثقافي الأسطوري الذي كان يملأ العالم اليوناني ما بين القرن الثاني عشر و التاسع الميلادي زمن كتابة الأليادة و الأوديسة من طرف الشاعر هوميروس.و لا شك أن الانتقال من التفكيري الأسطوري ـ الميثوس Mythosـ إلى التفكير الفلسفي و العقلي ـ اللوغوسLogos ـ لم يحدث سريعا و بطريقة فجائية، بل حركت هذا الانتقال عوامل جديدة بدأت تظهر على سطح حياة المجتمع خصوصا في مدينة أثينا، منها ميلاد الديمقراطية، و النشاط الثقافي و الفكري في الساحات العمومية ـ الأغوراAgora ـ .

يجب بداية قبل الخوض في الأسئلة السابقة العودة إلى الأساطير اليونانية  للتعرف عليها و الكشف على بعض من خصائص تفكيرها و نظرتها إلى العالم و الإنسان، و مقارنة ذلك مع التفكير الجديد مع الحكماء الطبيعيين من أمثال طاليس و فيتاغورس و الفلاسفة من قبيل سقراط و أفلاطون و أرسطو.

ما هي إذن خصائص الذهنية الأسطورية؟


 

 

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الوثيقة 3

 


أسطورة كرونوس


تقول حكاية خلق الكون اليونانية أن هذا الكون كان خرابا ويبابا، في حالة من العدم وغياب النظام المطلق. كان اليباب يشكل المادة الخام الأولية التي تفتقر إلى الهيئة والشكل حيث انبثقت عنه فيما بعد كائنات مستقلة محددة: الأرض- الجبال، الظلمات والغياهب، الهاويات السحيقة، ، الليل، و الإيروس الذي لا تكون الحياة بدونه. ولدت جايا أوراونوسالسماء،وغطته بالشفق الأحمر المتلألئ، وأصبح زوجا لها. كانت جايا وأورانوس أول زوج وزوجة في الكون. وقد أنجبا العمالقة الخوارق (التيتان والسيكلوب) من ذوي العين الواحدة في وسط الجبينوبما أن أورانوس قد خاف من كثرة أولاده الذين كانوا مُسوخا مريعة، فقد خبأها في غياهب الأرض وأعماقها. بينما أحبتهم جايا كثيرًا جدًا وغضبت على أورانوس زوجها لأنه خبأهم في أعماق الأرض وصممت في طوية نفسها على الانتقام منه. كان إله الزمن كرونوس أصغر أبناء جايا وأورانوس، الوحيد الذي لم يخف من أبيه. صنعت له جايا منجلا من أقوى وأشد الصخور التي عثرت عليها، ثم أعطته له وشرحت له تماما كيف ينتقم من أبيه أورانوس.
           كانت جايا تعلم أن أورانوس إله السماء كان ينزل كل ليلة مع حلول الظلام إلى الأرض. وعلى هذا الأساس أمرت كرونوس أن يتربص بأبيه ويضربه بهذا المنجل عندما يستلقي للراحة. تصرّف كرونوس كما أمرته أمه تمامًا، فقتل أباه بضربة واحدة، وورث مكانه كإله للسماء،وتزوج من أخته ريا إحدى آلهة الأرض. وهكذا أوجد كرونوس السلالة البشرية الأولى المصنوعة من الذهب، وعلى هذا الأساس سُمي عصره بالعصر الذهبي. لم يضطر الناس في هذا العصر إلى العمل ولم يمرضوا أو يموتوا. إلا أن كرونوس كان بربريا وحشيًا مثل أبيه. وبما أنه كان يعرف أن أحد أبنائه قد ينحيّه عن العرش فقد قرر أن يبتلع أولاده فور ولادتهم، كي لا يستطيع أحد منهم أن يرثه ويفرض سيطرته على العالم بدلا منه. وعندما حملت ريا بزيوس أدركت ما الذي ينتظره بعد مولده ، لذلك توجهت ريا إلى أمها جايا فساعدتها على الوصول إلى جزيرة كريت حيث وضعت هناك ابنها زيوس في مغارة، و حيث كانت الحواري تسقيه الحليب، بينما كان العفاريت الصغار يرقصون و يخشخشون برماحهم، ويحامون عنه ويحرسونه ويهدئون من روعه عندما يبكي. بعد الولادة جاء كرونوس ليبتلع المولود الجديد… فماذا فعلت ريا؟ لفـّت صخرة قاسية في القماط وسلمته لزوجهاابتلع كرونوس الصخرة الملفوفة دون أن يشك في محتواها. وهكذا نجا زيوس وكبر وهو متستر، ليصبح بعد ذلك أقوى وأعظم إله. عندما بلغ زيوس سن الرشد انضم إلى جيش أمه جايا المكون من العمالقة والمسوخ ، والى آلهة أخرى ليحارب كرونوس ويقضي عليه. كانت الحرب رهيبة واستمرت على مدار سنوات عديدة. وقتل جميع مواليد العصر الذهبي. وبالطبع انتصر زيوس في المعركة، وخلّص أخوانه وأخواته، و بنى لنفسه قصرًا كان مقرًا سيطر منه على البلاد وعلى الناس وعلى الآلهة. وكان هذا القصر بالطبع الاوليمبوس المشهور. تزوج زيوس من أخته هيرا وأنجبا الكثير من الأولاد. وكان لزيوس نساء أخريات وضعن له الأولاد أيضا. وعلى هذا النحو امتلأ الكون بسرعة بالآلهة الأخرى. قرر زيوس أن يُنتج سلالة بشرية، تمجّد آلهة الاوليمبوس وتقدرها. خُلقت السلالة الجديدة من الفضة ولكن أيامها كانت قصيرة. وكان مواليد ذلك العصر أغبياء لم يحترموا الآلهة، الأمر الذي أثار عليهم غضب زيوس، لذا فقد أخفى زيوس أهل عصر الفضة في رُكن بعيد جدًا في غياهب الأرض ـ هاديس ، في العالم السفلي.

             لا تسير الأمور في مجاريها دون أبناء البشر، وهكذا بدأ عصر البرونز الذي كون فيه زيوس السلالة البشرية الثالثة المصنوعة من البرونز. ولكن زيوس لم يقرّ عَينًا بهؤلاء الناس لأن أهل هذا العصر كانوا عدوانيين بشكل خاص ، ومن مثيري الفتنة والفساد، ويقضي واحدهما على الآخر. لذا قرر زيوس أن يخفيهم على الفور في أعماق العالم السفلي ـ هاديس. حينذاك نشأ في العالم جيل الأبطال الذين تحدثت عنهم الأساطير الرائعة في التراث الهيليني. منح كل بطل في عصر الأبطال مكان خاصا  في الجزر المباركة الميمونة الكائنة في أعماق العالم السفلي. كان النور والجمال يعم هذه الجزر بشكل دائم، ولكن حتى رجالات عصر الأبطال،ولكن حتى رجالات عصر الأبطال,ئم, اختفت معالمهم وجاءت بعدهم السلالة التي تعرف بالسلالة الحديدية والتي من المفروض أن تكون أقسى وأصعب من جميع السلالات التي سبقتها. كان يترتب على أهل العصر الحديدي أن يعملوا ويشقوا طوال أيام حياتهم، وأن يعانوا ويموتون كذلك. ومع كل هذا فقد كانوا يُعتبرون أقوى من جميع السابقين، وكانوا أيضا السبب المباشر لخلود وبقاء آلهة الأوليمبوس.

سؤال للبحث:

 استخرج من الوثيقة رقم 3 الخصائص العامة للتفكير الأسطوري: موضوع الأسطورة، شخصياتها، نوع التفسير الذي تقدمه لخلق العالم، الصورة التي تقدم بها الألهة.

________________________________________________

 

 

الوثيقة4

 

كل الفلاسفة الأوائل يتصورون أن مبادئ كل الأشياء ترد إلى مبادئ مادية تتكون منها كل الأشياء.و تصوروا أيضا أن يكون المبدأ الأول في كونها هو نفس المبدأ النهائي في فسادها. و قالوا أيضا بأن المادة ثابتة و أعراضها هي التي تتغير، و لا شيء في نظرهم يخلق أو يعدم لأن كمية المادة ثابتة و محفوظة... لأنه في نظرهم قد توجد مادة واحدة أو عدة مواد ركبت منها كل الأشياء. لكنهم غير مجمعين كلهم حول عدد و صورة هذا المبدأ، بالنسبة لطاليس مؤسس هذا التصور الفلسفي فالماء هو هذا المبدأ العام ، لذلك فالأرض في اعتقاده تطفو فوق سطح المحيطات، و أن كل غذاء يتشكل من الرطوبة ، و كل حي يحتاج إلى الماء و الرطوبة، و ذهب ابعد من ذلك حيث عمم الماء كمبدأ كلي للموجودات بلا استثناء، حيث قال: الماء أصل كل شيء.

أرسطو من كتاب ما بعد الطبيعة مقالة ألف الكبرى

 

الوثيقة 5

مبدأ الأشياء هو الجوهر الفرد "مونادا" أو الذرة ، و منها خرجت المادة الغير متعينة المسماة الهيولى . و من المونادا الكاملة و هذه الهيولى صدرت الأعداد، و من الأعداد صدرت النقط ، و من النقط الخطوط ، و من الخطوط المساحات، و من المساحات الأحجام ، و من الأحجام صدرت الأجسام التي تدركها حواسنا، و كلها تأتي من أربعة عناصر: الماء، النار، الهواء و التراب.  من هذه العناصر التي تقبل التركيب و التحول على أوجه متعددة صدر العالم  حيا تسكنه روح تحركه ،و دائري تسكن الأرض في وسطه.

ديوجين لايرس:  حياة و مذاهب الفلاسفة الفصل الثامن : فيتاغورس.

 

تعريفات:

  • النقط هي ما لا أجزاء له
  • الخط طول لا عرض له
  • أطراف خط نقط
  • الخط المستقيم يمر بين نقطتين
  • المساحة لها طول و عرض

مبرهنة فيتاغورس:

في المثلثات قائمة الزاوية مربع الضلع المقابل للزاوية القائمة يساوي مربع ضلعي الزاوية.

 

أوقليدس ،مبادئ الهندسة  الفصل الكتاب الأول

 

البحث:

  •      عرف المفاهيم التالية: المبدأ، الجوهر، العرض
  •      ـ ابرز طبيعة  ذهنية اللوغوس الذي تعبر عنها الوثيقتين بالمقارنة مع الميثوس.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
 
 

الوثيقة  6

كان الانتقال من الميثوس إلى اللوغوس تدريجيا و هادئا ، فالتحول في الذهنيات يتم دائما في حياة البشرية عبر أجيال ، و لا يمكن افتراض طفرة أو قطيعة فجائية. ما بين الذهنية الأسطورية و الذهنية الفلسفية كانت هناك محطات وسطية مثلتها الفلسفة الطبيعية مع طاليس و فيتاغورس، و لا يجب أن ننسى الدور المهم الذي لعبه الفكر السوفسطائي.

إن هذا التحول كان مدفوعا بعوامل سياسية و اجتماعية عرفتها بلاد اليونان مابين القرنين السابع و الخامس قبل الميلاد، تمثلت في بروز نظام حكم ديمقراطي يسمح للمواطنين تبعا للقوانين الجديدة بالمشاركة في تدبير الشأن العام عن طريق مجلس الشعب، و المساهمة بإبداء الرأي في قضايا الشأن العام. لقد أسهمت الديمقراطية في تحويل تفكير الأثينيين ، و بدؤوا يدركون أن حياتهم الواقعية و الاجتماعية اليومية لا تتبع القوى الغيبية ، بل أن مصيرهم يتبع إرادتهم السياسية، و شرعت المسافة تتسع بالتدريج بين عالم الآلهة و عالم المجتمع. و تتجلى هذه الإرادة السياسية في تشريع القوانين العادلة و الالتزام بها، و تلك هي روح المواطنة الجديدة. و هكذا بدأ الأثينيون ينظرون للطبيعة كما ينظرون للمجتمع باعتبارها مجالا منظما وفقا لقوانين ثابتة و ليس وفقا لمزاج و ذوق الإلهة.  و العامل الثاني الحاسم الذي سند الديمقراطية هو الدور الذي لعبته الساحة العمومية المسماة الأغورا التي كانت تتوسط  مدينة أثينا الجديدة. فالأغوار مرفق عام و مفتوح أمام المواطنين لعرض مهاراتهم الفنية و الرياضية و الجدالية. و في الأغورا برز السفسطائيون كمثقفين قادرين على ممارسة الخطاب  الجدل،و أتقنوا هذا الفن  و برعوا في أساليب القول و في معرفة و استثمار أنواع الحجج . و من الحوارات التي كانت تجلب اهتمام المواطنين في أثينا تلك التي كانت تجمع بين سقراط و السفسطائيين. من رحم فن الجدل و المحاجة نشأ بالتدريج فن المنطق و البرهان، و كان لهذا النشوء أهمية خاصة في نضج اللوغوس و تبلوره في فكر فلسفي حقيقي كان ابرز وجهوه سقراط و تلميذه أفلاطون و أرسطو تلميذ أفلاطون.

أسئلة:

ـ اشرح العبارات التالية: الديمقراطية، الأغورا، السفسطائيون.

ـ ما هو السؤال الإشكالي الذي يجيب عليه النص في نظرك؟

ـ استخرج الفكرة العامة للنص.

ـ  ابرز كيف ساهمت الديمقراطية  في ميلاد التفكير الفلسفي.

 
 
 
 
 
 
 
 

 


استطلاع
 


هل تثق في مشروع اصلاح التعليم المغربي؟
نعم
لا

(Afficher le résultat)


Publicité
 
لتكن لديك الشجاعة على استخدام عقلك
 
فضاء للتفكير العقلاني
في قضايا التربية و التكوين
فكرة اليوم
 
إننا لا نرى في العالم سوى ما
نحتاج لرؤيته فيه
 

تاريخ اصدار الموقع: 23- 02- 2012
 
موقع يجدد كل يوم حسب أبوابه
 

=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=